منتديات ميجا سيد - عالم من المسلسلات

جميع مواسم المسلسلات العالمية مسلسلات عربية أفلام أجنبي أفلام عربي أغاني أجنبية وعربية
 
الرئيسيةميجا سيد .  افلاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يا ليتها ظلت صغيرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
octavious
مشرف قسم المسلسلات العالمية
مشرف قسم المسلسلات العالمية
avatar

هــوايــتــى :
عدد المساهمات : 1181
تاريخ التسجيل : 08/09/2011
العمر : 25
الموقع : EgyPt

مُساهمةموضوع: يا ليتها ظلت صغيرة   الإثنين سبتمبر 12, 2011 12:17 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه
والصلاة والسلام على النبي محمد صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا
وبعد ،،،

يا ليتها ظلت صغيرة

يا ليتها ظلت
تلك الجميلة الوردية ذات العيون البهية والبشرة الندية

يا لتيها ظلت
تلك الصغيرة التي تتناقلها الأيدي ويلاعبها الكبير والصغير

يا ليتها ظلت
تلك التي ما عملت السوء قط وما درت به

يا ليتها ظلت صغيرة

............

إن كثيرا من الآباء والأمهات في هذا الزمان يعتقدون أن مهمتهم في الحياة هذه الأشياء الأربعة الآتية " توفير الأكل، توفير الملبس، توفير المال، توفير التعليم المدرسي "

ولا يرون لهم دورا آخرا في هذه الحياة
فمهمتهم وشغلهم الشاغل كيف يطعمون أبنائهم
كيف يكسون أبنائهم
كيف يوفرون لهم المال
كيف يدخلونهم المدارس
فقط لا غير

وحينما تقول للواحد منهم هل ربيت أولادك
يقول نعم أحسن تربية وما حرمتهم من شيء!

أين هذه التربية؟ " إن هي إلا أسماء سميتموها أنتم وآبائكم"

أنا أتسائل الآن
هل فعلا هذه هي التربية؟

فأين الأدب إذا؟
فأين الدين إذا؟
فأين الخلق إذا؟

هذه هي والله مصيبتنا وهذه التي أضعفتنا وأوهنتنا

لكن يا ترى ما علاقة هذا الكلام بهذا العنوان " يا ليتها ظلت صغيرة "

هناك علاقة وعلاقة وطيدة جدا

كثيرا من الآباء والأمهات في هذه الأيام لا يحسن تربية أبنائه
لا سيما البنات

إنهم يرون بنتهم هذه صغيرة دوما

فالبنت وهي صغيرة تلعب وتلهو وتفعل ما تشاء لا حرج عليها
ولكن هناك أشياء لا بد أن تربى عليها
ثوابت معينة
حتى لا ينفرط عقد البنت بعد ذلك
على حد قول القائل
وينشأ ناشئ الفتيان منا... على ما كان عوده أبوه

طيب لا يفعل الآباء والأمهات هذه الثوابت
لا يربون عليها البنت منذ الصغر
ليت الأمر ظل عند هذا
فنقول لربما يتداركون هذا الأمر لما تكبر البنت وتعي وتفهم فيصححون لها ويدلوها على الصواب ويحملونها على ذلك
لكن للآسف هذا لا يحدث منهم إلا ما رحم ربي

فبعد أن تكبر البنت وتكون غرضا لكل ذي مطمع يراها أبوها وتراها أمها أنها ما زالت صغيرة!

يراها أبوها تلك الطفلة الجميلة التي كثيرا ما كان يلاعبها

يراها تلك الطفلة التي كبرت في حجره وبين يديه
حتى وإن كانت بنت العشرين، يراها كما هي طفلته الصغيرة

ولكني أقول أنه لو وقف الأمر عند ذلك الحد فلا إشكال في ذلك
لكن الأمر عندهم يتجاوز ذلك بكثير

فترى الأم تقول لابنتها البسي أجمل الثياب كي تكوني جميلة في عين من يراكِ
وتشتري لها بنفسها مثل هذه الملابس
وحينما يعاتبها أحد تقول " البنت ما زالت صغيرة "

وترى الأب يمشي مع ابنته التي كبرت وهي متبرجة سافرة
وحينما يكلمه أحد يقول " البنت ما زالت صغيرة "

ما زالت صغيرة
فمتى تكبر إذا!

والله هذه مصيبة وما أتحدث عنه هذا ليس عفو الخاطر ولا من بنات أفكاري
بل هذا مما رأيت وسمعت بأذني، ومنه ما لم أسمعه ولكن أدركته من مواقف معينة تحدث

ألا يستحيي هذا الرجل من هذا المنظر
أن يمشي ومعه ابنته بهذا التبرج؟

ألا يغار على ابنته ؟

لكنها قلوب سلبت الفهم والغيرة والعياذ بالله ونسأله العافية

ثم هناك مفارقة عجيبة في هذا الأمر
لو عاكس أحد الشباب هذه البنت فسبب لها مشكلة أو ترك في نفسها أثر سيء فوصل هذا الأمر للأب والأم
يتأسفون لذلك ويقولون هذا شاب عليه من الله ما يستحق
البنت طيبة ومؤدبة لماذا يتعرض لها!

مؤدبة؟

أين الأدب ؟

ألم أقل لكم أنها مصيبة
مصيبة أنهم يعتقدون أنهم بما فعلوا ربوا وأدبوا

يتركونها تخرج كما تشاء على الوجه الذي تشاء مع من تشاء في أي مكان تشاء
ثم يتعجبون لماذا حدث معها هذا!

اسألوا أنفسكم ولو مرة في العمر ما الذي قصرتم فيه

لا أبرر لهذه الفتاة التي تخرج سافرة فاتنة لكل من يراها ما تفعله، لكن
من أسباب فعلها لهذا الأمر أنها ما وجدت من يوجهها ولا من يربيها ولا من
يؤدبها

لم تجد من يقول لها افعلي هذا ولا تفعلي هذا
لم تجد من يقول لها هذا حجاب ربكِ فرضه عليكِ أن لا يشف ولا يصف ولا يكون ضيقا ولا يكون زينة في نفسه ولا يكون قصيرا
لم تجد من يقول لها اتقِ الله في شباب المسلمين

لم تجد من يعلمها كل هذا

أنا أقول يا ليتها ظلت صغيرة شفقة بالآباء والأمهات لأنهم سيحاسبون عنها وعن أفعالها
وإلا فيا ليتها ظلت صغيرة يحتاج لموضوع آخر نتكلم فيه عن الفتاة نفسها بعيدا عن الآباء والأمهات

فلا أدري أيسر الأب والأم أن يروا ابنتهم على هذه الحالة؟

ألا يعلمون أنهم سيسألون عن ابنتهم هذه؟

سيسألون؟

نعم سيسألون

قال الله تعالى { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا
قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ
وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ
اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ
} [التحريم : 6]


هذه موجهة لأولياء الأمور

لا تتركوا بناتكم ليتخطفهم الهوى فيهوي بهن ويفتنهن ويفتن بهن شباب المسلمين
اتقوا الله فيهن وربوهن على الدين والأخلاق والأدب وعلموهن ما يصونهن

واعلموا أن نبيكم صلى الله عليه وسلم قال " من كان له ثلاث بنات أو ثلاث إخوات أو ابنتان أو أختان فأحسن صحبتهن واتقى الله فيهن [size=25]دخل الجنة
"

فأحسنوا تربيتهن تدخلون الجنة بوعد الصادق المصدوق الذي لا ينطق عن الهوى

واحذروا قبل أن يأتي اليوم الذي تقولون فيه " يا ليتها ظلت صغيرة "
قبل ان تقولوا يا ليتها ظلت صغيرة لم يجري عليها القلم فيجري علينا بما قصرنا في تربيتها


أسأل الله أن يجعله ما قرأتم زادا إلى حسن المسير إليه
وعتادا إلى يمن القدوم عليه
إنه بكل جميل كفيل وهو حسبنا ونعم الوكيل


اللهم علمنا ما جهلنا وانفعنا بما علمتنا واجعل ما علمتنا حجة لنا لا علينا
اللهم اجعل عملنا كله صالحا واجعله لوجهك خالصا ولا تجعل فيه لأحد غيرك شيئا

والحمد لله رب العاملين

octavious
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://megaseed.own0.com
Merna
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 133
تاريخ التسجيل : 17/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: يا ليتها ظلت صغيرة   السبت سبتمبر 17, 2011 9:22 am

مجهود رائع تسلم

Merna

Crying or Very sad
Neutral
monkey
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يا ليتها ظلت صغيرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ميجا سيد - عالم من المسلسلات :: المنتديات الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: